البريد الالكتروني سجل الزوار الصفحة الرئيسة
ألم يحن وقت الجد في مقاطعة البضائع الأمريكية؟ذو اقتدارٍ إن يشأ قَلَْبَ الطباع صيَّر الإظلامَ طبعاً للشعاع واكتسى الإمكانُ بُرْدَ الإمتناع قدرةٌ موهوبةٌ من ذي الجلال السلام على المهدي المنتظرالإمام علي عليه السلام: لتعطفن الدنيا علينا بعد شماسها. عطف الضروس على ولدها. وتلا عقيب ذلك: ونريد أن نمن على الذين اسُتضعفوا في الأرض، ونجعلهم أئمة ونجعلهم الوارثين.نهج البلاغة الشماس: الصعوبة. شمس الفرس: استعصى. الضروس: الناقة السيئة الخُلق تعض صاحبها.ألا وإنكم لاتقدرون على ذلك، ولكن أعينوني بورعٍ واجتهاد، وعفةِ وسدادقل له والدموع سَفْحُ عقيقٍ والحشا تصطلي بنار غضاها  ياأخا المصطفى لدي ذنوب هي عين القذى وأنت جلاهاأللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى آبائه، في هذه الساعة وفي كل ساعة ولياً وحافظاً، وقائداً وناصراً، ودليلاً وعيناً، حتى تسكنه أرضك طوعاً، وتمتعه فيها طويلاً، برحمتك يا أرحم الراحمينعلى كل مسلم أن يضع في طليعة اهتمامه اليومي العمل على تحويل تحرير القرى السبع والقدس وكل فلسطين والجولان وكل أرض سليبة من الوطن الإسلامي الكبير، إلى مشروع عملي جاد وميداني دون أدنى اعتراف أو ما يشي بالإعتراف بسايكس بيكو ومفاعيلهودوا لــــو تدهــن فيدهنــــونبـــــعضـــهـــم أوليــــــاء بعـــــــــضالشديد من غلب هواهوهـــــو القـــاهـــر فـــوق عبــــادهأللــــه لطيـــــف بعبـــــادهيذكرون الله قياماً وقعوداً وعلى جنوبهم
تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين
البحث
السجل
البريد
RSS
صوتيات
فلاشات إخبارية

التصنيفات » مجلة شعائر word » السنة التاسعة » العـدد الثاني بعد المئة من مجلة شعائر

حوارات

تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق طباعة الصفحة

 

وجه‌ الله‌ الباقي‌ هم عباده المخلَصون‌

نافذة إلى عالم الموت وما بعده

ـــــــــــــــــــ إعداد: «شعائر» ـــــــــــــــــــ

«معرفة المعاد» عنوان موسوعة من عشرة مجلدات لآية الله السيد محمّد الحسين الحسيني الطهراني. وهي في الأصل محاضرات ألقيت في أيّام وليالي رمضان من عامي 1396 و1399 هجرية. وقد تضمّنت تلك المجالس بحوثاً في «عالم‌ الصورة‌ والبرزخ،‌ وكيفيّة‌ ارتباط‌ الأرواح‌ هناك‌ مع‌ هذا العالَم‌، وكيفيّة‌ خِلقة‌ الملائكة‌ ووظائفهم‌، والنفخ‌ في‌ الصور وموت‌ جميع‌ الموجودات‌ ثمّ إحياؤها، وقيام‌ الإنسان‌ في‌ ساحة‌ الحضرة‌ الأحديّة‌، وعالم‌ الحشر والنشور، والحساب‌ والكتاب ".." وذلك‌ بالاستفادة‌ من‌ الآيات‌ القرآنيّة‌ وأخبار المعصومين‌، ومن‌ الأدلّة‌ العقليّة‌ والفلسفيّة‌، والمطالب‌ الذوقيّة‌ والعرفانيّة» على ما جاء في مقدّمة المؤلّف‌.

ولأهمّية المطالب في هذه السلسة القيّمة، انتخبنا بعضها في صورة السؤال والجواب استناداً إلى ما ورد المجلّدات الخمس الأولى من الكتاب.

 

 س: الموت هو أوّل المنازل في عالم الآخرة، كيف يكون بالنسبة لمن لم يستعدّ له؟

ج: سيكون‌ غاية‌ في‌ الصعوبة‌ بالنسبة‌ لهؤلاء الأفراد الذين‌ عاشوا عمرهم في‌ السعي‌ وراء الأمور الدنيويّة‌؛ من‌ المال،‌ والجاه‌، والاعتبار، ولم‌ يدّخروا وسعاً من‌ أجل‌ ترسيخ‌ مكانتهم‌ ووجودهم‌ في‌ قلوب‌ الناس‌ فحسب، وتحمّلوا المحن‌ والمشاكل‌ من‌ أجل‌ أولادهم‌ حتّى‌ جمعوا ثروة‌ من‌ المال‌ صارت‌ مورد اعتمادهم‌ ومحطّ آمالهم‌، لقد قضى‌ هؤلاء جميع‌ مراحل‌ عمرهم‌ للحصول‌ علی مثل‌ هذه‌ الاُمور، لذا فإنّ المحبّة‌ والتعلّق‌ بكلّ واحد من‌ هذه‌ الأشياء سينشأ لديهم‌ قهراً، فيصبح‌ كلّاً منها قيداً يقيّد قلوبهم‌ ورغباتهم‌ ويشدّها إليه‌. وها هو أحدهم‌ يريد الرحيل‌ عن‌ هذه‌ الدنيا، فيرى‌ قلبه‌ موثقاً بالآف‌ السلاسل‌ والقيود تشدّه‌ من‌ كلّ صوب‌ وحدب‌ إلی هذه‌ الأمور، فهو حائر مدهوش‌، ومفلس‌ خسران‌، يريد الهجرة‌ مع‌ الخسارة‌، والندم‌ والحسرة‌ التي‌ تغمر كيانه‌ وتتقاطر من‌ وجوده‌، وقد نودي‌ بالرحيل‌ فلا وقت‌ للتأخير ولا لتدارك‌ الأمر وتلافيه‌.

إنّ المذنب‌ المسي‌ء أشبه‌ بورود الغلام‌ الآبق‌ الفارّ علی مولاه‌ حين‌ يُعتقل‌ ويؤتى به‌، فأيّ حال‌ سيتملّك‌ ذلك‌ الغلام‌ المتمّرد المتجرّي‌ الذي‌ يرى‌ نفسه‌ تحت‌ براثن‌ غضب‌ المولى‌ وسخطه‌ الذي‌ لا حدود له‌؟ تلك‌ الحال‌ شبيهة‌ بحال‌ المسي‌ء الذي‌ تخطّى‌ ساحة‌ العبوديّة‌ للخالق‌ العزيز، وتجاسر وتعدّى علی حقوقه‌ وحقوق‌ مخلوقاته‌، وتمرّد وتهوّر وتظاهر بأكثر ممّا هو فيه‌ من‌ مقام‌، حين‌ يحضر عند ربّه‌ الرؤوف‌ اللطيف‌ المنتقم‌، وستغمره‌ حالة‌ من‌ الخجل‌ والخزي‌ لا نهاية‌ لها، وسيرى‌ نفسه‌ جديراً ومعرّضاً لأيّ نوع‌ من‌ العذاب‌ والعقاب‌..

ملك الموت كالمرآة الصافية

س: في أيّ صورة يرى المحتضر صورة ملَك الموت الذي يأتي لقبض روحه؟

ج: إنّ ملَك‌ الموت‌ وأعوانه‌ من‌ الملائكة‌ الآخرين‌ لا يمتلكون‌ ماهيّات‌ مختلفة‌ ليمكنهم‌ إظهار وجودهم‌ في‌ قالب‌ٍ ما متى‌ عنَّ لهم‌ ذلك‌، بل‌ إنّهم‌ ـ باعتبارهم‌ موجودات‌ ملكوتيّة‌ ومجرّدة‌ ـ يكونون‌ كالمرآة‌ الصافية‌ المضيئة‌، لا تُظهر نفسها بل‌ هي‌ مظهرة‌ لغيرها، لذا فانّهم‌ حين‌ يصبحون‌ مقابل‌ روح‌ أي‌ّ شخص‌ محتضر فإنّ انعكاس‌ كمالات‌ تلك‌ الروح‌ أو قبائحها ستظهر في‌ تلك‌ المرآة‌، وهكذا، فإنّ الشخص‌ سيرى‌ حال‌ نزعه‌ صورته‌ الملكوتيّة‌ وصفاته‌ وأخلاقه‌ حسنةً كانت‌ أو سيّئة‌ في‌ صورة‌ الملائكة‌ وجمالهم‌، فهو يرى‌ في‌ الحقيقة‌ فيهم‌ حُسن‌َ نفسه‌ الناطقة‌ وجمالَها، أو قبحها ومساوئها.

وباعتبار اختلاف‌ الأفراد الطيّبين‌ من‌ المؤمنين‌ في‌ الصفات‌ والكمالات‌، حيث‌ يغلب‌ علی بعضهم‌ حال‌ العبادة‌، وعلی البعض‌ حال‌ السخاء والكرم‌، وعلی البعض‌ العلم‌ والمعرفة‌، وفي‌ البعض‌ الإيثار والشجاعة‌، وفي‌ البعض‌ العطف‌ والرحمة‌ والمودّة‌، وفي‌ البعض‌ الآخر الصلابة‌ والحميّة‌؛ لذا يتباين‌ جمالهم‌ الملكوي‌ ويظهر بأشكال‌ جميلة‌ مختلفة‌، وتظهر أحياناً الصورة‌ الملكية‌ بشكل‌ جذّاب‌ يسلب‌ الألباب‌ حين‌ يكون‌ حبّ اللَه‌ شديداً وطاغياً لديهم‌. وبناءً علی هذه‌ النظرة‌ فإنّ تشكّل‌ وتصوّر ملائكة‌ قبض‌ الأرواح‌ سيتباين‌ لهؤلاء، وفي‌ نفس‌ الوقت‌ الذي‌ يتميّز هؤلاء الملائكة‌ بالجمال‌، فإنّهم‌ سيتجلّون‌ لهؤلاء المؤمنين‌ من‌ جهة‌ الكيفيّة‌ وجمال‌ الهيئة‌ بأشكال‌ وصور مختلفة‌.

 وبناءً علی هذا القياس‌ فإنّ الخبيثين‌ من‌ الكافرين‌ والمنافقين‌ يتفاوتون‌ في‌ الصفات‌ والملكات‌، فيغلب‌ علی بعضهم‌ حال‌ الإنكار والجحود، وعلی البعض‌ حال‌ العناد والقتال‌، وعلی البعض‌ حال‌ البخل‌ والإمساك‌، وعلی البعض‌ التحجّر والخشونة‌، وعلی البعض‌ الجمود والاستكبار، كما يغلب‌ علی البعض‌ الآخر التفرعن‌ والاستبداد؛ لذا فإنّ أنفسهم‌ الملكوتيّة‌ متباينة‌ هي‌ الأخرى‌ ومختلفة‌ في‌ أشكال‌ القبح‌ والفظاعة..

صورة بلا مادّة

س: كيف هو عالم القبر والذي يعرف بعالم‌ البرزخ؟‌

ج: هو العالم الذي يرحل‌ الإنسان عن‌ هذه‌ الدنيا إليه حين‌ يموت‌، فيُقيم‌ فيه حتّى‌ يُنفخ‌ في‌ الصُّور، فيُنشر الناسُ من‌ قبورهم‌ آنذاك‌ ويردون‌ في‌ عالم‌ القيامة‌.

 والبرزخ‌ بمعني‌ الحاجز بين‌ مائين‌ أو أرضين‌ أو بين‌ شيئين‌ آخرين‌؛ ولأنّ العالم‌ الذي‌ يمكثُ فيه‌ الإنسان‌ بعد موته‌ يمثّل‌ الحاجز والفاصل‌ بين‌ عالم‌ الدنيا والقيامة‌، فإنـّهم‌ لذلك‌ يدعونه‌ بعالم‌ البرزخ‌.

إنّ الموجودات‌ التي‌ في‌ عالم‌ البرزخ‌ لا مادّة‌ لها، إلّا أنـّها تمتلك‌ شكلاً وصورة‌ وحدّاً وكمّاً وكيفاً وأعراضاً فعليّة‌، أي‌ أنّ لها أبعاداً وحدوداً ولوناً ورائحة‌.

 وعليه‌، فإنّ صور الأشخاص‌ البرزخيّين‌ ذات‌ لونٍ وحدّ، كما أنّ هناك‌ فرحاً‌ ومسرّةً‌ وغضباً‌ وقلقاً‌، وهناك‌ نور أيضاً. لذا فإنّ هذه‌ الموجودات‌ البرزخيّة‌ تمتلك‌ صوراً جسميّة‌ إلاّ أنـّها بدون‌ هيولي‌ وبدون‌ مادّة‌.

كذلك فإنّ عالم‌ البرزخ‌ يُدعى‌ بعالم‌ الخيال، ويعني‌ الخيال‌ العالَم‌ الذي‌ تتواجد فيه‌ الصور المحضة‌، والعالم‌ الخالي‌ من‌ المادّة‌، مع‌ أنّ الصور الموجودة‌ هناك‌ أقوى‌ بمراتب‌ من‌ موجودات‌ عالم‌ المادّة‌ وأعظم‌ وأسرع‌ حركة‌، وأكثر إحساساً بالحزن‌ والغمّ وبالمسرّة‌ واللذّة‌، وذلك‌ لأنّ المادّة‌ تمثّل‌ حاجباً يحجب‌ الكثير من‌ هذه‌ الخصائص‌. ولأنّ عالم‌ البرزخ‌ مطلق‌ من‌ المادّة‌، فإنّ هذه‌ المعاني‌ موجودة‌ هناك‌ علی نحو الوفرة‌.

افتحْ عينيك‌ وانظر

س: هل يحضر النبيّ صلّى الله عليه وآله وسلّم وأهل البيت عليهم السلام عند المحتضر المؤمن؟

ج: ورد في‌ مفاد روايات‌ كثيرة‌ أنّ الأستار تُزاح‌ من‌ أمام‌ عين‌ المؤمن‌ أثناء سكرات‌ الموت،‌ فتحضر أمامه‌ الأرواح‌ المقدّسة‌ لرسول‌ الله‌ وأمير المؤمنين‌ والصدّيقة‌ الكبرى‌ والحسنين‌ وسائر الأئمّة‌ عليهم‌ السلام‌ بصورهم‌ المثاليّة‌ والبرزخيّة،‌ فيقولون‌ له‌: نحن‌ رفقاؤك،‌ فتعال‌َ نذهب‌ معاً لنسكن‌ الجنان‌ ولنعيش‌ سويّاً في‌ جميع‌ الأحوال‌ متصاحبين‌ متجالسين‌ في‌ قصر واحد في‌ مقام‌ الأمن‌، مشغولين‌ بالتطلّع‌ إلی‌ بعضنا في‌ الجلوات‌ الإلهيّة‌ علی سُرُرٍ مُّتَقابِلِينَ.

 وقد وَرَدتْ في‌ المجلّد الثالث‌ من‌ كتاب‌ (بحار الأنوار) للمرحوم‌ المجلسيّ رضوان‌ الله‌ عليه‌ ـ وهو في‌ باب‌ العدل‌ والمعاد حيث‌ خصّص‌ نصفه‌ لبحث‌ هذه‌ الموضوعات‌، مئات‌ الروايات‌ المنقولة‌ عن‌ (الكافي) و(من‌ لا يحضره‌ الفقيه)، و(الأمالي) للشيخ‌ المفيد، و(الأمالي) للشيخ‌ الصدوق‌، و(الأمالي) للشيخ‌ الطوسيّ ".." وغيرها، في‌ أنّ المؤمن‌ يتشرّف‌ عند موته‌ بلقاء أئمّته‌ الذين‌ يأخذونه‌ معهم‌ إلی‌ الجنّة‌.

من ذلك ما يرويه‌ المرحوم‌ الكلينيّ في‌ كتاب‌ (فروع‌ الكافي) بأسناده عن‌ سدير الصيرفيّ قال‌: «قُلتُ لأبي‌ عبدِالله‌ عليه‌ السلامُ: جُعلتُ فداكَ يا ابنَ رسولِ الله‌! هلْ يُكْرَهُ المؤمنُ علی قبض‌ رُوحه‌؟ قال‌: لا واللَهِ! إنّه‌ إذا أَتاهُ مَلَكُ الموتِ لقبضِ روحهِ جزعَ عند ذلك‌، فيقولُ له‌ ملكُ الموتِ: يا وليّ اللَهِ لا تجزعْ، فوالذي‌ بعثَ محمّداً صلّى‌ الله‌ عليه‌ وآله وسلّم‌ لَأنا أَبَرُّ بِكَ وَأَشفقُ عليكَ من‌ والدٍ رحيم‌ لَو حضرك‌. افتحْ عينيك‌ وانظر!

 قال‌: ويُمثَّلُ له‌ رسولُ الله‌ صلّى‌ الله‌ عليه‌ وآله‌ وسلّم وأمير المؤمنين‌ وفاطمةُ والحسنُ والحسينُ والأئمّةُ من‌ ذرّيّتهم‌ عليهم‌ السلام‌، فيقول‌ له‌: هذا رسولُ الله‌ وأمير المؤمنين‌ وفاطمةُ والحسنُ والحسينُ والائمّةُ عليهم‌ السلام‌ رفقاؤكَ. قالَ: فيفتح‌ عينَه‌ فينظر فينادي‌ روحَه‌ منادٍ من‌ ربِّ العزّةِ فيقول‌: يَـا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ (إلَى‌ مُحَمَّدٍ وأَهْلِ بَيْتِهِ) ارْجِعِي‌ إِلَى‌ رَبِّكِ رَاضِيَةً (بِالوِلاَيَةِ) مَّرْضِيَّةً (بِالثَّوابِ) فَادْخُلِي‌ فِي‌ عِبَادِي‌ (يَعْني‌ مُحَمَّداً وَأَهْلَ بَيْتِهِ) وَادْخُلِي‌ جَنَّتِي‌. فَمَا شَي‌ءٌ أَحَبَّ إلَيْهِ مِنْ اسْتَلاَلِ رِوحِهِ وَاللُّحُوقِ بِالْمُنَادِي»‌.

في صورة طائر

س: هل يتمكّن الأموات من معرفة ما يجري في عالم الدنيا؟

 ج: إنّ أرواح‌ المؤمنين‌ تزور أهليها وتلتقي‌ معهم‌، وتطّلع‌ علی‌ أحوالهم‌ وما يجري‌ علیهم‌. فقد جاء في (الكافي) للكليني‌ّ بسنده‌ إلى الإمام‌ الصادق‌ علیه‌ السلام‌، قال‌: «إِنَّ الْمُؤْمِنَ لَيَزُورُ أَهْلَهُ فَيِرَى‌ مَا يُحِبُّ وَيُسْتَرُ عَنْهُ مَا يَكْرَهُ، وَإِنَّ الْكَافِرَ لَيَزُورُ أَهْلَهُ فَيَرَى‌ مَا يَكْرَهُ وَيُسْتَرُ عَنْهُ مَا يُحِبُّ».

وفي رواية أخرى عنه علیه‌ السلام‌ قال‌: «مَا مِنْ مُؤْمِنٍ وَلاَ كَافِرٍ إِلاَّ وَهُو يَأْتِي‌ أَهْلَهُ عِنْدَ زَوَالِ الشَّمْسِ، فَإِذَا رَأَى‌ أَهْلَهُ يَعْمَلُونَ بِالصَّالِحَاتِ حَمِدَ اللَهَ علی‌ ذَلِكَ، وَإِذَا رَأَى‌ الْكَافِرُ أَهْلَهُ يَعْمَلُونَ بِالصَّالِحَاتِ كَانَتْ عليهِ حَسْرَةً».

 كذلك يروي‌ الكليني بسنده عن إسحاق‌ بن‌ عمّار، عن‌ الإمام‌ أبي‌ الحسن‌ موسى‌ بن‌ جعفر علیهما السلام‌، قال‌: «سَأَلْتُهُ عَنِ الْمَيِّتِ يَزُورُ أَهْلَهُ؟ قَالَ: نَعَمْ. فَقُلْتُ: فِي‌ كَمْ يَزُورُ؟ قَالَ: فِي‌ الْجُمْعَةِ وَفِي‌ الشَّهْرِ وَفِي‌ السَّنَةِ علی‌ قَدْرِ مَنْزِلَتِهِ. فَقُلْتُ: فِي‌ أَي‌ّ صُورَةٍ يَأْتِيهِمْ؟ قَالَ: فِي‌ صُورَةِ طَائِرٍ لَطِيفٍ يَسْقُطُ علی‌ جُدُرِهِمْ وَيشرِفُ علیهِمْ؛ فَإنْ رَآهُمْ بِخَيرٍ فَرِحَ، وَإِنْ رَآهُمْ بِشَرٍّ وَحَاجَةٍ وَحُزْنٍ اغْتَمَّ».

س: هل يستفيد الموتى من زيارة الأحياء لهم؟

ج: بالطبع، لقد صرّحت الروايات بذلك، منها ما رواه‌ الشيخ‌ الطوسي‌ّ في‌ (الأمالي‌) بسنده‌ المتّصل‌ عن‌ عبدالله ‌بن‌ سليمان‌، عن‌ الإمام‌ محمّد الباقر علیه‌ السلام، قَالَ: «سَأَلْتُهُ عَنْ زِيَاِرَةِ الْقُبُورِ. قَالَ: إِذَا كَانَ يَوْمُ الْجُمُعَةِ فَزُرْهُمْ، فَإِنَّهُ مَنْ كَانَ مِنْهُمْ فِي‌ ضِيقٍ وُسِّعَ علیهِ مَا بَيْنَ طُلُوعِ الْفَجْرِ إلی طُلُوعِ الشَّمْسِ؛ يَعْلَمُونَ بِمَنْ أَتَاهُمْ فِي‌ كُلِّ يَوْمٍ، فَإِذَا طَلَعَتِ الشَّمْسُ كَانُوا سُدىً [مهمَلين]. قُلْتُ: فَيَعْلَمُونَ بِمَنْ أَتَاهُمْ فَيَفْرَحُونَ بِهِ؟ قَالَ: نَعَمْ، وَيَسْتَوحِشُونَ لَهُ إِذَا انْصَرَفَ عَنْهُمْ».

س: وهل ينتفع الأحياء بهذه الزيارة؟

ج: كذلك، فإنّ لزيارة‌ أهل‌ القبور فائدة‌ كبيرة للأحياء‌، وخاصّة‌ زيارة‌ قبور العلماء والشهداء والمقرّبين‌ لساحة‌ الله‌ عزّ وجل‌ّ. كما أنّ زيارة‌ قبور الأئمّة‌ علیهم‌ السلام‌ لها حكم‌ الورود في‌ الماء الكرّ الذي‌ ينزّه‌ الزائر ويطهّره‌ من‌ كلّ لوثٍ ودنس‌، لأنّ نتيجة‌ الزيارة‌ هي‌ الارتباط‌ مع‌ روح‌ المتوفّى‌، حيث‌ يستعين‌ الزائر بتلك‌ الروح‌ ويطلب‌ المساعدة‌ منها. وعلیه‌، فكلّما كانت‌ روح‌ المتوفّى‌ أطهر وأنزه‌ وأسمى، كان‌ نصيب‌ الزائر أكثر وأوفر.

 وباعتبار أنّ روح‌ المتوفّى‌ لها ارتباط‌ أوثق‌ وأكثر بقبره‌، فإنّ زيارة‌ الأرواح‌ عند قبورها لها أثر أكبر وأعمق‌، لذا فإنّ المؤمن‌ الزائر يربط‌ نفسه‌ بواسطة‌ نافذة‌ القبر بروح‌ ذلك‌ المعصوم‌ المقرّب‌ إلی ساحة‌ الله‌ تعالى‌، ويرتبط‌ ـ بهذه‌ الطريقة‌ـ مع‌ عالم‌ المعنى والأرواح‌ بكلّ سعته‌ فيفيد منه‌.

 

س: ما المقصود بـ«وجه الله» الذي ذُكر في سورة الرحمن في قوله تعالى: ﴿وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ﴾ الرحمن:27؟‌

ج: إنّ وجه‌ الله‌ الباقي‌ الذي‌ لا يطرأ عليه‌ البوار والهلاك‌ هو عبادُ الله‌ المخلَصون‌. إنّ عباد الله‌ المخلَصين‌ حين‌ يرحلون‌ عن‌ الدنيا، فإنّهم‌ لا يتوقّفون‌ عند البرزخ‌، وليس‌ لهم‌ حشر ولا حضور عند القيامة‌، ولا تؤثّر شيئاً في‌ أي‌ّ منهم‌ الصيحة‌ البرزخيّة‌ الاُولى‌ (صوْر الإماتة‌)، ولا الصيحة‌ الثانية‌ (صور الإحياء)، لأنـّهم‌ عبروا هذه‌ المراتب‌ والدرجات‌، ووردوا في‌ عالم‌ أعلى‌ من‌ عالم‌ البرزخ،‌ وعالم‌ الحشر والنشور، والحساب‌ والكتاب‌، والعرض‌ والسؤال‌، وتحقّق‌ وجودهم‌ وسرّهم‌ بحقيقة‌ وجه‌ الله‌، حيث‌ لا سبيل‌ هناك‌ للموت‌ والبوار والفناء والعدم‌.

 وبطبيعة‌ الحال‌ فإنّ هذه‌ المقامات‌ والدرجات‌ خاصّة‌ بالمخلَصين‌ [بفتح‌ اللام‌] لا المخلِصين‌ [بكسر اللام]،‌ لأنّ المخلِصين‌ [بالكسر] هم‌ الذين‌ خطوا خطواتهم‌ سالكين‌ في‌ مقام‌ مجاهدة‌ النفس‌ الأمّارة‌ في‌ طي‌ّ طريق‌ القرب‌ والخلوص‌ والفناء، إلاّ أنّ وجودهم‌ وسرّهم‌ ـ مع‌ ذلك‌ ـ لم‌ يتمحّض‌ ويخلُص‌ تماماً، ومجاهدتهم‌ لم ‌تنتهِ بعدُ، فهم‌ لا يزالون‌ في‌ جدال‌ ونزاع‌ ومجاهدة‌ مع‌ النفس‌ الأمّارة،‌ والشخصيّة‌ الأنانيّة،‌ وفي‌ صفوف‌ ومراحل‌ مختلفة‌ من‌ وادي‌ السير والسلوك‌ هذا.

أمّا المخلَصين‌ [بالفتح] فقد انتهت‌ مراحل‌ مجاهدتهم‌ ونالوا مقام‌ الطهارة‌ والنزاهة‌، سواء الطهارة‌ في‌ مقام‌ الفعل‌ أو في‌ مقام‌ الأخلاق‌ والملكات‌ والصفات‌، أو في‌ مقام‌ السرّ والذات‌. فقد اجتازوا جميع‌ هذه‌ المراحل‌، ووردوا في‌ حرم‌ الله‌ طاهرين‌ مطهّرين‌، ووصلوا إلی مقام‌ الفناء في‌ ذات‌ الحضرة‌ الأحديّة‌، فلا وجود لهم‌ بعدُ ليُصيبه‌ صعق‌ الموت‌ وفزعه‌، ولم‌ يبقَ‌ فيهم‌ أي‌ّ شي‌ء من‌ الإنّيّة‌ ليحتاجوا إلی حساب‌ وكتاب‌، فلقد أنهوا حسابهم‌ وكتابهم‌ في‌ الدنيا حين‌ سلكوا بخطوات‌ صادقة‌ ثابتة‌ طريق‌ لقاء المعبود، ثمّ خطوا بعد الموت‌ الطبيعي‌ّ الدنيوي‌ّ في‌ جنّة‌ الخُلد وجنّة‌ الذات‌، منعَّمين‌ بنِعم‌ لقاء وشهود جمال‌ وجلال‌ الحضرة‌ الأحديّة‌.

14-07-2018 | 07-49 د | 115 قراءة


المكتبة

كتاب شعائر 3 -شهر رمضان المبارك - إلى ضيافة الله مع رسول الله


الأسرة، نقطة ضعف الغرب
 نصُّ الإمام الخامنئي (دام ظله )
في اللّقاء الثالث للأفكار الإستراتيجيّة


خطبة الصديقة الكبرى عليها السلام في مسجد النبوي بعد وفاة الرسول صلّ الله عليه وآله و سلم


The Infallible and the Text is an extremely important reference work on the issues of a number of methodological approaches that have been deemed objective, though that they have diverted from the sound rational and scientific method.
Sheikh Kawrani starts by explaining the multiple approaches to methodology. He argues that those who base their views on the history of methods of the 17th century only speak about the experimental method, not method in general. It becomes clear that the experimental method should be rejected for failing to explain the least of the acknowledged recognition of issues on human knowledge, and thereby proving the intellectual rational doctrine’s hypothesis on the presence of preceding rational knowledge.


هذه دروس ألقيت في الشام (مصلى السيدة زينب عليها السلام) في أعوام 1417 - 18 - 19 هجرية..ضمن سلسلة أسبوعية مساء كل جمعة تحت عنوان "أساسيات في الفكر و السلوك".
وقد أعدت النظر فيها محافظا على طابع الحديث العام.. كما أعدت كتابة الحديث الرابع, وأضفت في أخر الدروس موضوع "أداب ولايتها عليها السلام.. وأخطر الحجب" للتوسع في ما كان تم تناوله بإختصار, وقد اشتمل على تحقيق حول ملحق الخطبة الفاطمية.
وحيث إن النقاط المنهجية.. تحظى بحيز هام فيما ستقرأ.. و نظرا لأهمية البحث في المنهج.. فقد تبلورت فكرة كتابة مستقلة حول مقاربة مكانة المعصوم و النص..
فالموضوعان: هذه الأوراق و "في المنهج: المعصوم و النص" متكاملان..*
*والكتاب جديد في موضوعه يركز على المنهج الدي يجب التزامه للوصول إلى مايمكن من معرفة المعصومggr/ ويقف بالتفصيل عند دقائق مجريات الإنقلاب على الأعقاب والخطبة الفاطمية الوثيقة الكبرى المجهولة يتم لاحقاتنزيل مادته المسجلة في المكتبة الصوتية بحوله تعالى


عام1995 سرت في لبنان موجة لمقاطعة البضائع الأمريكيةكانت المساجد منطلقهاوالمحور   وفي هذه  الفترة صدر للمؤلف مقاطعة البضائع الأمريكية-1 وفي عام 2002 إثر المجازر الصهيونية في فلسطين وتصاعد الغضب الجماهيري في العالم العربي والإسلامي وكثير من بلدان العالم أصدر المؤلف مقاطعة البضائع الأمريكية-2 وهو هذا الكتيب الذي تضمن أكثر مادة الكتيب السابق رقم1 فكان نقلة هامة في بيان إيجابيات مشروع المقاطعة التي تجعله المشروع الحيوي الإستراتيجي الذي ستجد الأمة أنها أمامه وجهاً لوجه مهما طال التنكب  كما تضمن تفنيد الإعتراضات التي لامسوغ لها إلا الإدمان على بعض السلع ومنها الحكام الدمى وثقافة الهزيمة والإقامة على ذل الغزو الثقافي ومسخ الهوية.
صدر الكتيب رقم 2 بتاريخ 9ربيع الثاني 1423هـ  
21حزيران 2002م


القلب السليم:  المؤلف: الشهيد الجليل آية الله السيد دستغيب رضوان الله تعالى عليه، من كبار العلماء في خط الإمام الخميني، إمام الجمعة في شيراز، وشهيد المحراب. 1000صفحة في مجلدين. الجزء الأول في العفائد من بعد أخلاقي. الجزء الثاني: في الأخلاق.  ترجمة: الشيخ حسين كوراني الطبعة الأولى  عام  1987إصدار دارالبلاغة- بيروت.


يقع الكتــاب قي 272 صفحة من القطع الكبير. صدر عن دار التعــارف في بيروت عام 1412 هجرية 1991م طبع الكتاب خطأً باسم في رحاب كربلاء الصحيح  في محراب كربلاء. وبحسب الترتيب النهائي لسلسلة في محراب كربلاء فقد أصبح تسلسله الجزء الثاني منها.


دورة مختصرة في محطات الآخرة ومراحلها مع الوقوف عند كل مرحلة  في حدود مايعطي فكرة اضحة عنها. الطبعة الأولى: دار التعارف- بيروت. 
5-  بلسم الروح: عبارة عن ثلاث رسائل وجه الإمام الخميني اثنتين منها إلى ولده الرحوم حجة الإسلام السيد أحمد، والثالثة إلى زوجته الفاضلة السيدة فاطمة الطباطبائي. ترجمة: الشيخ حسين كوراني. الطبعة الأولى 1410 والثانية: دار التعارف- بيروت.



رسـالة من الإمــام إلى ولــده المرحــوم الســـيد أحمــد، ورســـالتــان إلى زوجته السيـــدة فـا طمـــة الطبـاطبـائـي


القلب السليم: المؤلف: الشهيد الجليل آية الله السيد دستغيب رضوان الله تعالى عليه، من كبار العلماء في خط الإمام الخميني، إمام الجمعة في شيراز، وشهيد المحراب. 1000صفحة في مجلدين. الجزء الأول في العفائد من بعد أخلاقي. الجزء الثاني: في الأخلاق. ترجمة: الشيخ حسين كوراني الطبعة الأولى عام 1987إصدار دارالبلاغة- بيروت.


مـقـاربـة مـنـهـجـية لمـوضوعـي : المـعـصـوم والنـص

*حيث إن جميع المقاربات والمطارحات المعادية التي تهدف إلى فصل الأمة عن الإسلام، أو المتأثرة بها التي تصب في النتيحة في نفس الهدف، ترتكز إلى منهجية مغلوطة في فهم "المعصوم" و "النص". كان من الضروري تقديم رؤية منهجية متكاملة تتبت بالدليل العلمي موقع المعصوم ومهمة النص.
جاءت فصول الكتاب الأربعة كما يلي:
* الفصل الأول: إضاءات منهجية.
* الفصل الثاني: على عتبة المعصوم.
* الفصل الثالث:النص.. تراث أم وحي؟
* الفصل الرابع: بين الحداثة،  والخلود.


اختار المؤلف سبعة عشر عنواناً رئيساً في تهذيب النفس وملأ فصولها بمختارات من سيرة العلماء الأعلام فجاء الكتاب مادة أساساً في التزكية. الطبعة الأولى: بيروت دارالبلاغة


الطبعة الأولى  1424 هجرية
الطبعةالثانية 1426 هجرية
في موقع الأشهر الثلاثة رجب وشعبان وشهر رمضان من عملية بناء الثقافة الإسلامية الأصيلة ثقافة القانون الإلهي القائمة على الأحكام الخمسة، مع التركيز على خطورة إهمال المستحب والمكروه، وضرره البالغ على شخصية المسلم.


مناهل الرجاء الجزء الثاني أعمال شهر شعبان 488 صفحة من القطع الكبير. صدرعن دار الهادي في بيروت. الطبعة الأولى1424 هجرية 2003 ميلادية.
الطبعة الثانية: 1426 هجرية 2005 ميلادية.
 على الغلاف الأخير:
يمثل الموسم العبادي في رجب وشعبان وشهر رمضان، الدورة التدريبية المركزية على مدار السنة، وتتنوع موادها لتشمل كل روافد بناء الشخصية الملتزمة في انسياب متوازن يرعاه النص المعصوم لترسى دعائم هذا البنيان السوي على قاعدة احترام القانون، فإا كل حركة وسكون مدعوان إلى الإلتزام بالنظام في هدي فقه كرامة الإنسان.
تلك هي حقيقة العبادة.
والعبادة التي تنفصل عن حمل الهم، مردودة على صاحبها والأقرب إلى الله تعالى هو من يحمل هم المسلمين والناس جميعاً، منطلقا من قاعدة عبادة الله عز وجل، حريصاًعلggrgr ثقافة الحكم الشرعي بأقسامه الخمسة " تلك حدود الله ".
وتلك هي مهمة التأسيس لها في هذه الأشهر الثلاثة.

* من المقدمة:
هذا هو الجزء الثاني من كتاب " مناهل الرجاء" في فضائل الأشهر الثلاثة رجب وشعبان وشهر رمضان.
وقد تم تقديم المادة في الأصل في برنامج يومي من " إذاعة النور" صوت المقاومة الإسلامية في لبنان عام 142 للهجرة، 1991 للميلاد، وأعيد بثه في الأشهر الثلاثة لثلاث سنوات أخرى.
تضمن الجزء الأول - ماعدا المدخل - ثلاثين حلقة، وبين يديك ثلاثون أخرى، يمكنك وأنت تقرأها معدلة هنا، أن تستمع إليها من برنامج مناهل الرجاء في المكتبة الصوتية


مناهل الرجاء الجزء الثالث أعمال شهر رمضبان 528 صفحة من القطع الكبير. صدرعن دار الهادي في بيروت. الطبعة الأولى1424 هجرية 2003 ميلادية.
الطبعة الثانية: 1426 هجرية 2005 ميلادية.
*على الغلاف الأخير:
ألخطر الأبرز الذي يواجه الثقافة الإسلامية، هو هذا الفصام الثقافي الذي يحمل على الإيمان ببعض الكتاب والكفر العملي بالبعض الآخر، والذي تجسد في تغييب " المستحب والمكروه" عن عملية التربية الإسلامية، وأدى بالتالي إلى إضعاف حضور الواجب والحرام، وعدم رعاية حدود المباح، الأمر الذي جعل الكثير مما يقدم باسمالثقافة والفكر الإسلاميين، متفلتاً من الضوابط الشرعية، وهو مايعني بالتحديد انطلاق حركة الفكر والثقافة خارج حدزد القانون " حدود الله" بكل مايحمله ذلك من متاهات ويجره من كوارث.
إن الثقافة الإسلgrgroامية ثقافة القانون، وليس الحكم الشرعي إلا "القانون" الإلهي الذي يعبر عنه بالشريعة أو الفقه أو " الرسالة العملية".
وتشكل الأشهر الثلاثة رجب شعبان وشهر رمضان الدورة الثقافية النظرية-التطبيقية الأولى لبناء الشخصية الإسلامية في ضوء هذه الثقافة.


ست عشرة حلقة، هي عبارة عن برنامج يومي تم تقديمه في إذاعة النور- صوت المقاومة الإسلامية في بيروت، من الخامس والعشرين من شهر ذي القعدة وحتى العاشر من شهر ذي الحجة لعام 1425 هجرية.

محور الحلقات العشر الأوائل من ذي الحجة وهي قلب موسم الحج، وستجد أنها الكنز الإلهي الفريد لصياغة القلب والحياة في دروب العولمة الحق، لاهذه المدعاة.

وقد استدعى الإستعداد لها التنبه لفضيلتها والخصائص قبل هلال ذي الحجة، فتكفلت الخمس الأولى بذلك.
 كما أضيفت إلى حلقات البرنامج النهارية حلقة خاصة بليلة العيد.

" تستحق العشر الأوائل كما سيتضح بحوله تعالى أن يهتم بها من لايوفق للحج كما يهتم بها الحجاج إجمالاً، وإن كان للتفصيل حديث ذو شجون.

غير أن الإهتمام بهذه العشر وغيرها من مواسم العبادة فرع الإهتمام بهذا اللون من ثقافة القانون الإلهي وأدب الإسلام، وهنا بيت القصيد".


هـل يمكن التـشـرف بلقــاء بقيـــة اللـــه وصــي رســول اللــه صلى الله عليه وآله في الغيبة الكبرى؟ وكيف يمكــن الجمع بين اللقــاء وبين تــوقيــع السُّّّّّمـّــري؟
يوثق الكتيب لإجمــاع العلمـــاء على إمكانية الرؤيــة ووقـــوعهــأ.
صدىت الطبعة الأولى عن المركز الإسلامي - بيروت عام1417 هجرية 1997م. نسخة الموقع مزيدة ومنقحة.


الطبعة الأولى: 1 شعبان 1410 هـجرية.  إصدار: دار التعارف بيروت
الطبعة الثانية: أنجزت مادتها بتاريخ 20 جمادى الثاني 1426 هجرية.    مع إضـافـات كثـيرة وافيــــة

يقع الكتاب في 216 صفخة من القطع الكبير.
يثبت الكتاب إجماع المسلمين على وجود حجة لله  تعالى في كل عصر.
ويتناول ماينبغي على المؤمن الإهتمام به في عصر الغيبة في باب العلاقة بالإمام المهدي عجل الله تعالى فرجه الشريف.


كتيب في 71 صفحة صدر عن دار التعــارف في بيروت عام 1410 هجرية 1991م. موجز في أعمال الشهر ومناسبـــاته بهدف تعزيز العناية بهذا الشهر النوعي تمهيداً لحسن الدخول إلى ضيافة الرحمن.


صوت و فيديو
أرشيف البث المباشر
سلسلة آداب الصلاة
أدعية و زيارات
محاضرات مرئية
مجالس العزاء
لطميات و مراثي
جلسات قرآنية
من أدعية الصحيفة السجادية
القرآن الكريم
مناسبات المعصومين
شرح الزيارة الجامعة
في محراب كربلاء
مناهل الرجـاء
في الفكر والسلوك
حصون الإسلام
دروس في الأخلاق
وصايا الإمام الخميني
سلسلة دروس الحج
سلسلة محرم وصفر
الأشهـر الثلاثة
مناسبات إسلامية
الادعية والزيارات
سلسلة دروس المعاد
مواهب الليل
الحنين إلى النور
سلسلة المتفرقات
ليالي الإحياء
مدائح
شرح : الأربعون حديثاً للإمام الخميني
مختارات صوتية
الأسرة ومكارم الأخلاق
قصار الأدعية
للـتـاريــخ
فقه القلب والحياة
كرامات المعصومين
متفرقــات
شرح سيماء الصالحين